أحدث المقالات
الرئيسية / أرشيف الكاتب: Wafaa El Kady (صفحة 10)

أرشيف الكاتب: Wafaa El Kady

الشُّعْبَةُ الرابعة والثلاثون – الإحسان (من كتاب شُعَبْ الإيمان)

الشُّعْبَةُ الرابعة والثلاثون الإحسان    وهو أن يحسن الإنسان إلى نفسه بتقديم الخير لها، حتى تعيش في ظله في الدنيا والآخرة، وأن يحسن الإنسان إلى غيره، وذلك بأن ينفعه ويقدم الخير إليه بقدر ما استطاع وأن يدفع عنه الضر كذلك بقدر ما استطاع. وهذا هو معنى الإحسان الذي أمرنا الله به عزَّ وجلَّ في قوله تعالى: ﴿إِنَّ اللّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ ... أكمل القراءة »

الشُّعْبَةُ الثالثة والثلاثون – الحياء (من كتاب شُعَبْ الإيمان)

الشُّعْبَةُ الثالثة والثلاثون الحياء    والحياء خير كله. وهو نوعان حياء من الله عزَّ وجلَّ وهو مشاهدة المؤمن معية الله له في كل حال من أحواله، وفي كل شأن من شئونه، فيستحى أن يواجه الله عزَّ وجلَّ بالمخالفة. لأن الله ناظر إليه، ومطلع عليه، وقريب منه.    قال صلى الله عليه وسلم: {استحيوا من الله حق الحياء. قالوا: وما حق ... أكمل القراءة »

الدعوة إلى الله (من كتاب بَريد إلى القلوب)

الدعوة إلى الله    قال الله تعالى: (ادْعُ إِلِى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ) (آية 125من سورة النحل)    فمن كان ذا قدرة على الموعظة وتنقصه الحكمة فقد أساء أكثر مما أفاد، لذلك كان لابد من الحكمة عند الداعي إلى دِين الله وإلى سبيله، قبل الموعظة الحسنة، فحتى لو سبني أو آذاني من أدعوه إلى الله فيجب تلقي ذلك بالصبر ... أكمل القراءة »

لماذا كان النَّصْرُ حَلِيفَ أَهْلِ الإيمان في شهر رمضان بالذَّات؟

سؤال: لماذا كان النَّصْرُ حَلِيفَ أَهْلِ الإيمان في شهر رمضان بالذَّات؟    سبحان الله!! العلم الحديث يُثبت إعجاز كتاب الله عزَّ وجلَّ!! يقول الله عزَّ وجلَّ في القرآن: ﴿إِن يَكُن مِّنكُمْ عِشْرُونَ صَابِرُونَ يَغْلِبُواْ مِئَتَيْنِ﴾ (آية 65 من سورة الأنفال)     أي: أن الواحد بعشرة، والعلم الحديث يقول: أن الله خلق أجهزة الإنسان – ومعظمها اثنان – حتى إذا حدث ... أكمل القراءة »

هل يجوز إخراج الزكاة للأهل والأقارب؟

سؤال: هل يجوز إخراج الزكاة للأهل والأقارب؟     الزكاة جعلها الله عزَّ وجلَّ كما قال في كتاب الله: ﴿إِنَّمَا الصَّدَقَاتُ لِلْفُقَرَاء وَالْمَسَاكِينِ وَالْعَامِلِينَ عَلَيْهَا وَالْمُؤَلَّفَةِ قُلُوبُهُمْ وَفِي الرِّقَابِ وَالْغَارِمِينَ وَفِي سَبِيلِ اللّهِ وَابْنِ السَّبِيلِ﴾ (آية 60 من سورة التوبة)     هذه هي الأصناف الثمانية التي يجب أن نعطيها الزكاة، والأئمة الأعلام استشفوا من أحاديث المصطفى عليه الصلاة والسلام بعد ... أكمل القراءة »

ما أنواع ودرجات الصيام؟

سؤال: ما أنواع ودرجات الصيام؟    الجواب: الذي ينوي أن يصوم لمغفرة الذنوب، هذه واحدة. والذي ينوي أن يصوم للأجر والثواب، هذه الثانية. والذي ينوي أن يصوم للمنح والعطاءات الإلهية، هذه هي الثالثة. ألم نقل هذا الكلام يا أحباب؟ أم لا؟!! إذن فما الموضوع؟!! الكلام الذي قاله أهل الزمن الماضي لا ينفع لأهل هذا الزمان!! الكلام الذي الذي تريد أن ... أكمل القراءة »

فتاة تزوجت وكانت لا تصوم رمضان وهي ببيت أهلها، وبعد زواجها حافظت على جميع الفرائض، فما حُكم الشرع في أيام رمضان التي لم تصُمها؟

سؤال: فتاة تزوجت وكانت لا تصوم رمضان وهي ببيت أهلها، وبعد زواجها حافظت على جميع الفرائض، فما حُكم الشرع في أيام رمضان التي لم تصُمها؟    أيام رمضان التي لم تصمها أصبحت دَيناً في رقبتها لله. فهناك ديونٌ لله وهناك ديونٌ لخلق الله. وديون الله قال فيها صلى الله عليه وسلم: {فَدَيْنُ اللَّهِ أَحَقُّ أَنْ يُقْضَى} (الصحيحين البخاري ومسلم وسنن ... أكمل القراءة »

ما الواجب إذا دعاني أَخٌ لوليمة مثلاً وأنا صائم صيام تطوع؟

سؤال: ما الواجب إذا دعاني أَخٌ لوليمة مثلاً وأنا صائم صيام تطوع؟    روى البيهقي عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: {صَنَعْتُ لِرَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم طَعَامًا فَأَتَانِي هُوَ وَأَصْحَابُهُ، فَلَمَّا وُضِعَ الطَّعَامُ، قَالَ رَجُلٌ مِنَ الْقَوْمِ: إِنِّي صَائِمٌ، فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم: دَعَاكُمْ أَخُوكُمْ وَتَكَلَّفَ لَكُمْ، ثُمَّ قَالَ لَهُ: أَفْطِرْ وَصُمْ مَكَانَهُ ... أكمل القراءة »

كيف يتجهز المسلم لشهر رمضان؟

سؤال: كيف يتجهز المسلم لشهر رمضان؟    الجواب: نصوم عن البغض والكُره، والحقد والحسد، والأنانية والحرص، والطمع والشُّح، وكل هذه الصفات، ونتجمل بالمحبَّة!! نلبس جلباب المحبَّة فهو ملابس الأحبة في هذا الشهر الكريم، إياك أن تنظر نظرةً بغضبٍ إلى واحد من المسلمين، أو نظرة بِكُرْهٍ إلى رجل من المؤمنين، أو نظرةً بحسدٍ إلى واحد من الصادقين. اجعل نظراتك كلَّها الشوق ... أكمل القراءة »

الشُّعْبَةُ الثانية والثلاثون – الرضى (من كتاب شُعَبْ الإيمان)

الشُّعْبَةُ الثانية والثلاثون الرضى    وهو الفرح والبهجة، والسرور والنشوة بكل ما قدره الله وقضاه على المؤمن، من أمور لا تلاءم النفس، ولا تناسب الطبع والمزاج.    والرضى مقام من مقامات أهل محبة الله عزَّ وجلَّ، وذلك لأن الحب يستلزم الرضى عن المحبوب في كل شئ، وأيضاً لأن المحب أيقن أن الله عزَّ وجلَّ ماقدر عليه ذلك البلاء، إلا ليكرمه ... أكمل القراءة »